أهالى «إنشاص البصل» يقتلون بلطجيين ويعلقون جثتيهما على الأعمدة

كتب : نظيمة البحراوى السبت 01-12-2012 20:39
مبنى محافظة الشرقية مبنى محافظة الشرقية

انتقم عدد من أهالى قرية «إنشاص البصل»، التابعة لمركز الزقازيق بالشرقية من بلطجيين اثنين، بقتلهما والتمثيل بجثتيهما بعد ذبحهما، وقطع أيديهما وأرجلهما وتعليقهما على أعمدة إنارة بالقرية لمدة ساعة ونصف، وهما حمادة عبدالنبى، وشهرته حلنوس (32 عاماً)، ومحمد المصرى (28 عاماً). وأوضح أحد الأهالى أن حادثة القتل زادت من غضب القرية والقرى المجاورة، فقرر بعض الأهالى طرد البلطجيين، واقتحموا مسكن أحدهما، وأشعلوا النيران فيه، وعندما علموا بوجودهما بقرية الزهراء المجاورة، جمع الأهالى أنفسهم مرة أخرى، واستقلوا عدة سيارات وتوجهوا إليهما للفتك بهما، وما إن تمكن أهالى قرية إنشاص البصل من الإمساك بهما، ضربوهما بالأسلحة البيضاء، واصطحبوهما إلى قريتهم، وذبحوهما ومثلوا بجثتيهما، وعلقوهما على أعمدة الإنارة.

التعليقاتسياسة التعليقات

  • 1

    بواسطة : هشام

    الثلاثاء 04-12-2012 10:00

    لم تكن البلطجه سبب للفتك بهما ولكن الاخذ بالثائر من مقتل احد شباب القريه علي يدهما هو السبب الرئيسئ بالاضافه لاشياء اخري مثل ترويج المخدرات التي لم تكن موجوده بهذا الشكل بالقريه . وارهاب العامه برؤيتهما دائما بالاسلحه البيضاء والمسدسات امام واجهة القريه ومحطتها الرئيسيه وبناء كشك بها والذي هو اقرب الي (غرزه)من اي شئ اخر... ومثلنا مثل عامة المصريين لا نتحرك الا اذا وقعت المصائب ...فبمجرد وقع احد شباب القريه ضحية لاجرامهما قامت القريه علي قلب رجلا واحد للفتك بهما ولكنهما تمكنا بالهرب اول مره..ولكن كانت مشيئه الله اذ كان تفكيرهما يقودهما للهلاك حيث قاما بالاختفاء باطراف قرية الزهراء وهي القريه المجاوره لانشاص البصل مباشرة ولوجود قرابه ونسب كبير بين القريتين تعرف احد سكان قرية الزهراء عليهما وقام بابلاغ احد سكان قرية انشاص البصل والذي قام بدوره بازاعة الخبر بانشاص فقامت القريه جميعها للاخذ بالثائر لاحد ابنائها وقاموا بالفتك بهما

  • 2

    بواسطة : أبو الحسن الهوّاري

    الثلاثاء 04-12-2012 10:00

    حين يغتال الريس دولة القانون يعيدها لعصور الظلام فلا غرابة لما يحدث

  • 3

    بواسطة : علاء الشرقاوي

    الثلاثاء 04-12-2012 10:00

    ايوه كده يا شراقوه وروهم القوه

اضف تعليق