مرتضى منصور: العوا "ترزي" الإخوان.. البلتاجي وراء موقعة الجمل.. والصاوي ليس فوق الشبهات

كتب : سمر نبيه الإثنين 24-12-2012 19:48
مرتضى منصور مرتضى منصور

استنكر المحامي مرتضى منصور اتهامه بالعمل على قلب نظام الحكم قائلًا: "فين يا مرسي أصلًا الحكم عشان أقلبه؟"، وقال منصور خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده حزب "الحركة الوطنية"، تحت التأسيس، إن الرئيس مرسي يضع يده في يد المتهمين الرئيسيين في موقعة الجمل، وهم محمد البلتاجي وعصام سلطان وأسامة ياسين وحازم فاروق ومحمود الخضيري وأحمد منصور، الذين وردت أسمائهم في البلاغ رقم 3608 الذي قُدم للنائب العام، حسب قوله.

وأضاف: "فيما يخص اتهام المستشار أحمد الزند، فعلى مرسي أن يعلم وفقًا للمستندات والأدلة وحكم المحكمة أننا حصلنا على البراءة"، مؤكدًا أن الأسلوب المتبع من قبل جماعة الإخوان هو نفسه الذي تم الرد به عليهم، حيث ألقوا الحذاء على شفيق فألقي الحذاء على الدكتور هشام قنديل، وهو ما حدث أيضًا في حرق المقرات كما سبق وحرقوا مقرات أقسام الشرطة والحزب الوطني، على حد قوله.

وتابع: "كل المحيطين بمرسي من الفاسدين، وعملوا خادمين للنظام السابق، فأيمن نور الذي حضر حوار مرسي وأحضر له عددا من الأحزاب، كتب يوميًا أن الرئيس مبارك كعادته تحدث بتلقائية وصفاء ذهن شديد وكان لطيفًا كعادته"، متسائلًا: "طالما لطيف كعادته يا أيمن زعلان منه ليه دلوقتي؟".

وأضاف منصور: "أما عن العوا فهو الترزي الجديد للإخوان، وعلى عصام سلطان ألا ينسى أنه كان محامي مؤمنة كامل اللى كانت ماشية ورا سوزان مبارك، كما كان محاميا لمجدي راسخ، أما محمد محسوب فيذكرني بسعاد حسني في فيلم للرجال فقط، وعليه ألا ينسى أنه كان محامي إيهاب طلعت، ومحمد الصاوي ليس فوق مستوى الشبهات ويستخدم في تسيير أعمال شركته أساليب غير قانونية المصالح الحكومية، حسب ما أكدت التحريات السرية" على حد ادعائه.

وأشار منصور إلى أن النظام الحالي لم يختلف بأي حال عن النظام السابق، مضيفًا: "ما وقع من قتلى وشهداء بعد الثورة أكثر عددا ممن قتلوا في عهد مبارك، فما أحدثه الإخوان في 6 أشهر، لم يفعله مبارك في ثلاثين عامًا"، متهمًا جماعة الإخوان بقتل المتظاهرين في أحداث مجلس الوزراء، وقال إن أسامة ياسين اعترف في التحقيقات أن الفرقة 65 وقفت فوق الأسطح وقتلت عددا من المتظاهرين، على حد قوله.

التعليقاتسياسة التعليقات

  • 1

    بواسطة : مغترب

    الثلاثاء 25-12-2012 09:30

    لابد من ان يدرك السيد/ مرتضي انه لابد وان يغير من طريقته اذا كان يؤمن بثورة يناير لانه ليس من المعقول ان يهاجم كل من له رأي يخالفه واصبح عدواً لمعظم البشر ومن المعروف انه من اكثر الناس ضرراً من اقالة النائب العام السابق .

  • 2

    بواسطة : ليلى محسن

    الثلاثاء 25-12-2012 09:29

    ياترى حقيقى اللى بتقوله ده... وهل يوجد مايثبت ... ولا فرقعة اعلاميه!!!! لو صح يبقى واجب عليك كمواطن شريف ان تفضح كل هذا بالحقائق وربنا يحفظك لمصر

اضف تعليق